الجمعة , 24 يناير 2020
أهم الأخبار
الرئيسية 1 ثورة يناير 1 الحكم العسكري 1 الغاز الإسرائيلي .. نستعرض قصة إسالته الغاز في محافظات الدلتا وانتقاد النشطاء له
120208124144402

الغاز الإسرائيلي .. نستعرض قصة إسالته الغاز في محافظات الدلتا وانتقاد النشطاء له

مساع إسرائيلية لمنظمة طاقة بمشاركة عربية.. هؤلاء أعضاؤها

قال وزير طاقة الاحتلال الإسرائيلي، يوفال شاينتز، إنهم يعملون على تحويل منتدى غاز شرق المتوسط المنعقد بمصر إلى منظمة إقليمية.

جاء ذلك خلال كلمة مصورة للوزير الإسرائيلي نشرتها السفارة الإسرائيلية بالقاهرة، الأربعاء، عبر صفحتها بـ”تويتر”، وقال فيها: “يسعدني أن أكون هنا في القاهرة، في المؤتمر الثالث لمنتدى غاز شرق المتوسط، وأن ألتقي بنظيري وزير الطاقة المصري طارق الملا، وكذلك وزراء الطاقة للأردن وقبرص واليونان والسلطة الفلسطينية وإيطاليا”.

وأشاد شاينتز بهذا التعاون الإقليمي “الأول من نوعه”، وقال: “سنعمل أيضا على تحويل المنتدى في هذا المؤتمر إلى منظمة إقليمية”.
ولفت الوزير الإسرائيلي إلى أن هذا “يأتي بالتزامن مع بدء ضخ الغاز الإسرائيلي إلى مصر”.

وأردف قائلا: “إنها خطوة تخدم البلدين اقتصاديا، فهي تسمح لإسرائيل بتصدير غاز إلى أوروبا من خلال المنشآت المصرية، وتعزز بشكل كبير مكانة مصر كقوة إقليمية في مجال الطاقة”.

وتابع: “إنه بالتأكيد يوم رمزي وهذه هي المرة الأولى، منذ توقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل من قبل الرئيس السادات ورئيس الوزراء بيغين”.

ووصف ما يحدث بأنه “تعاون واسع النطاق بين البلدين”، وقال: “يسعدني أن أكون هنا اليوم في مصر في القاهرة، عاصمة العالم العربي.. أشكر مصر على استضافة منتدى الغاز”.

وفي ذات السياق، أعلن رئيس دولة الاحتلال، رؤوفين ريفلين، عن استضافة وفد من كبار رجال الأعمال المصريين في قطاع الغاز، أمس الأربعاء.
وقال ريفلين، بعد بدء ضخ الغاز الطبيعي الإسرائيلي إلى مصر: “يمثل تدفق الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى مصر يوما تاريخيا في العلاقات بين البلدين”.

والأربعاء بدأت “إسرائيل” فعليا بضخ وتصدير الغاز الطبيعي من حقولها الواقعة قبالة سواحل البحر المتوسط إلى مصر، وفقا لما أعلنه وزيرا البترول والطاقة في مصر و”إسرائيل”، طارق الملا ويوفال شاينتز.

الغاز الإسرائيلي يبدأ بالتدفق إلى مصر.. ونشطاء ينتقدون

تبدأ إسرائيل اعتبارا من اليوم الأربعاء بضخ وتصدير الغاز الطبيعي من حقولها الواقعة قبالة سواحل البحر المتوسط إلى مصر، وفقا لما أعلنه وزيرا البترول والطاقة في مصر وإسرائيل، طارق الملا ويوفال شاينتز.

وأشادت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية ببدء تدفق الغاز الطبيعي الإسرائيلي لبلادها، قائلة إن تلك الخطوة “تمثل تطورا هاما يخدم المصالح الاقتصادية لكلا البلدين”.

وقال وزير البترول ، في بيان لوزارته، إن “هذا التطور سيمكن إسرائيل من نقل كميات من الغاز الطبيعي لديها إلى أوروبا عبر مصانع الغاز الطبيعي المسال المصرية، وذلك في إطار دور مصر المتنامي كمركز إقليمي للغاز”.

وبحسب البيان، فقد أشارت الوزارة إلى أن الملا وشاينتز سيعلنان ذلك في مؤتمر وزاري لمنتدى غاز شرق المتوسط، يوم غدٍ الخميس، في القاهرة.

وعلى هامش المؤتمر، سيعلن وزراء الطاقة في مصر وقبرص وإسرائيل واليونان وإيطاليا والأردن وفلسطين، تدشين منظمة إقليمية للغاز.

وبموجب اتفاقيات تم إبرامها في العامين الماضيين وجرى تحديثها في الربع الأخير 2019، تصدّر إسرائيل 85 مليار متر مكعب من الغاز إلى مصر على مدى 15 عاما مقبلة.

وكانت الاتفاقية الأولية الموقعة في  فبراير 2018، أوردت قيام شركة “ديليك” الإسرائيلية بتصدير 64 مليار متر مكعب من الغاز إلى شركة “دولفينوس هولدنغ” المصرية (خاصة)، على مدى 10 سنوات، بقيمة 15 مليار دولار.

ونهاية سبتمبر 2018، أعلنت مصر اكتفاء البلاد الذاتي من الغاز المسال، ووقف استيراده من الخارج، ما يوفر على البلاد نحو 2.5 مليار دولار سنويا.

وعقب توقيع الاتفاقية في 2018، دافع رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، عن استيراد شركات خاصة في بلاده الغاز الطبيعي من إسرائيل؛ “لأنه يأتي ضمن خطة لتحول البلاد إلى مركز إقليمي للطاقة”.

وفي 19  فبراير 2018، قالت الحكومة الإسرائيلية إنها وقعت صفقة وصفتها بأنها “تاريخية” لتصدير الغاز الطبيعي إلى مصر، وذلك بقيمة 15 مليار دولار لمدة 10 سنوات.

المصدر: عربي 21-الجيزرة نت

 

شاهد أيضاً

أحمد ماهر مؤسس حركة 6 ابريل

أحمد ماهر يكتب: ثورة يناير .. حديث كل عام

أصبحت الكتابة عن ثورة 25 يناير 2011 المصرية عمليةً مؤلمة عموما، ومرهقة في الأيام العادية، ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *