الخميس , 14 نوفمبر 2019
أهم الأخبار
الرئيسية 1 ثورة يناير 1 18 يوم ثورة 1 المشاركة  المبكرة للاخوان في ثورة 25 يناير
الاخوان المسلمون
الاخوان المسلمون

المشاركة  المبكرة للاخوان في ثورة 25 يناير

 

 

تظل ثورة الخامس والعشرون من يناير الحدث الأبرز في حياة المصريين في العصر الحديث، فقد أصبحت بطهارتها وسلمتيها وتحضرها معيارا للوطنية والتضحية، وقد ادعت تيارات  ونخب سياسية  عدم مشاركة الإخوان في ثورة الخامس والعشرين من يناير منذ بدايتها ،مرددين ان الإخوان التحقوا بالثورة متأخرين ، بعدما تأكدوا من نجاحها، ولكن مجريات أحداث الثورة ومقدماتها تؤكد ان الإخوان شاركوا في منذ اليوم الأول، بل شاركوا في مرحلة الأعداد والتجهيز للثورة.

فقد شكل الإخوان مكونا أساسيا من مكونات الجمعية الوطنية للتغير، ليس ذلك فحسب بل قامت الجماعة  بتسخير إمكاناتها لجمع التوقيعات علي بيان  الجمعية  الذي حمل عنوان ”معًا سنغير” ، وقالت إنها ستجمع مليون توقيع عليه ، الأمر الذي راهن على فشله نظام المخلوع مبارك، ولكن بمشاركة الاخوان تم جمع المليون توقيع بعد سبعة أشهر من إصدار البيان، من خلال موقع الجمعية، والموقع الذي أطلقته جماعة الإخوان المسلمون خصيصا لجمع التوقيعات، ومن خلال حملة طرق الأبواب التي يقوم بها شباب الجمعية والحركات المشاركة.

مشاركة مبكرة دون اعلان

وري صحفي واقعة  كان شاهدا عليها يوم 22 يناير ، كنا مدعون لمناقشة كتاب للدكتور جمال نصار بنقابة الصحفيين ، وقد حضر في ذلك الوقت  الدكتور عمار علي حسن والدكتور عمرو الشوبكي ، عماد الدين حسين  رئيس تحرير  جريدة الشروق ، وتطرق الحوار  الي مشاركة الإخوان في التظاهرات المنتظرة يوم 25 يناير ، وكان من بين الحضور الدكتور عمار البلتاجي الذي  قال ان مشاركة الإخوان أكيدة ولكن دون إعلان حتي لا يتم قمع  المظاهرات ، فكان رد الدكتور عمار علي حسن  ان هذا تطور  جيد في تكتيك الجماعة.

الصحف القومية والمستقلة تشهد علي مشاركة الاخوان من اليوم الاول

تؤكد فاعليات يوم الخامس والعشرون من يناير علي مشاركة شباب الإخوان منذ بدايتها ، ووقفة نواب الإخوان أمام دار القضاء العالي لا يمكن ان ينكرها أحد.

ونشرت جريدة الشروق بتاريخ 25 يناير 2011 خبر علي صفحتها الأولي ، خبر تحت عنوان الإخوان يشاركون في مظاهرات اليوم بعد اجتماع سري وصلت تفاصيله للأمن، كما نشرت ذات الصحيفة بتاريخ 26 يناير 2011 على الصفحة الثالثة بيان الداخلية عن تورط الإخوان وعدد آخر من الحركات في “إثارة الشغب.كما أكدت صحيفة المصري اليوم مشاركة الإخوان في تغطيتها لأحداث يوم 25 يناير ،وكذلك الصحف القومية.

شهادات رموز الثورة

ويؤكد عامر شماخ في كتابه  “الإخوان  وثورة 25 يناير” أن الإخوان المسلمين كانوا طليعة الشعب المصري خلال الثورة، وأن وجودهم في أوساط الثوار كان عامل طمأنة للشعب المصري بأكمله.

وقدم في هذا الإطار عدة شهادات أكدت مشاركة الإخوان في الثورة منذ بداتيتها، ومن بينها شهادة الدكتور محمد أبو الغار، وأستاذة العلوم السياسية بجامعة القاهرة الدكتورة نادية مصطفى، والدكتور محمد سليم العوا، والشاعر عبد الرحمن يوسف وغيرهم.

ويقول فولفام رايس ، في كتاب صادر عن دار “Tectum Verlag” الألمانية، خلال ثورات الربيع العربي، كانت مصر واحدة من الدول التي لفتت انتباه وسائل الإعلام، لكن الحماس الذي كان في بداية الثورة سرعان ما خمد سريعًا، فجماعة الإخوان المسلمين  التي كانت تمثل – رغم القيود والحظر – أهم حركة معارضة، استطاعت خلال الثورة أن تطور أدواتها بحرية.

ويري مراقبوان ان الاخوان فضلوا خلال فترة الاعداد للثورة  عدم الظهور في الواجهة ، بل علي العكس اطلقوا بعض التصريحات التي بفهم منها عدم حماسهم لها ، حتي لاتصنف الثورة منذ بدايتها علي انها  اسلامية فتقد  المساندة الدولية ، وقد استمر الاخوان علي هذا النهج  طوال 18 يوم رغم انهم كانوا يمثلون العدد الاكبر في الميدان.

 

شاهد أيضاً

580

ضحايا وسائل التجسس الإسرائيلية.. خاشقجي وإماراتي ومصريون، والقائمة تطول

التحرك القضائي من جانب شركة فيسبوك ضد شركة إسرائيلية متخصصة في إنتاج برامج التجسس، أعاد ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *