الخميس , 22 أغسطس 2019
أهم الأخبار
الرئيسية 1 مصر بعد 3 يوليو 1 الوضع الاقتصادي 1 “ساويرس” يشرد عمال مصنع الحديد.. المأساة تدخل شهرها الرابع
العمال
العمال

“ساويرس” يشرد عمال مصنع الحديد.. المأساة تدخل شهرها الرابع

قال عمال “الوطنية للصناعات الحديدية” المملوك لناصف ساويرس أحد أغنى 10 رجال في مصر: إن رجل الأعمال “ساويرس” لديه مصنع حديد بمنطقة 6 أكتوبر يريد إغلاق المصنع ونقل العمال لمصنع بنفس المجال بالعين السخنة وبنفس الرواتب.

وهدد المسؤولون عن العمال بأن المعتصمين وعددهم 250 عامل متضررر من القرار لن ينالوا باعتصامهم رواتب أو معاش أو أي حق من حقوق العمال.

وعليه واصل العمال اعتصامهم بالمصنع بـ6 أكتوبر للأسبوع الثاني على التوالي، مطالبين إدارة الشركة بصرف رواتبهم المتأخرة.

وبدأت الأزمة عندما قرَّر الملياردير المصري ناصف ساويرس، مالك المصنع، بيع المصنع ونقل العمال إلى مصنع العين السخنة دون تعويض لهم، بينما هدَّدَ من يخالف قراره بأن لن يُصرَف له راتب أو معاش مالي.

وناصف ساويرس هو أغنى رجل أعمال في مصر، وتبلغ ثروته 7.8 مليار دولار، وكانت ثروته قد زادت في العام 2018 بقيمة مليار دولار عن 2017.

كما غض إعلام السيسي الطرف عن إعتصام وإضراب عمال مصنع “الوطنية للحديد” للأسبوع الثالث.

وعوضا عن النقل الذي يعني تهديد الاستقرار الأسري للعمال دون زيادة بالمرتبات أو توفير وسيلة للإنتقال من محافظة سكنهم للعمل بمحافظة أخرى.

منذ مارس الماضي

وبدأت مشكلة العمل، باستغاثة عمال الشركة الوطنية للصناعات الحديدية NSF إحدى شركات مجموعة اوراسكوم تقوم الآن بإغلاق مصنع أكتوبر دون أن تعطي حقوق عمالها

https://www.facebook.com/100004671166562/videos/1155339061298455/?t=12

وقال أحد العمال خليل رزق رزق: إن اعتصام العمال هو للتصدي للظلم والتعسف، مضيفا أن مصنع “الشركة الوطنية للصناعات الحديدية” المملوكة لآل ساويرس ومنهم نجيب ساويرس والتي تقوم بتصنيع الاجزاء المعدنية الضخمة التي يحتاجها في الانشاءات مثل الكباري او خطوط الانتاج او محطات الكهرباء.. يوجد فرع للمصنع داخل حي اكتوبر وبعمل به ٩٤٠ عاملا حتى الآن، وبدون سابق انذار او نقاش قررت ادارات المصنع نقل كل العاملين بالمصنع بأكتوبر نقللهم الي مصنع العين السخنة!

وكشف أن المسافة بين المصنعين ٢٤٠كيلومتر علي ان تحتفظ اداره المصنع بملفات العاملين داخل فرع المصنع بأكتوبر وليس السخنة يعني الملف وتأمينات العامل الصحية والاجتماعية داخل مدينه اكتوبر والعامل يعمل في المصنع في العين السخنة وهو ساكن في قويسنا او بنها!

وأضاف أن إدارة المصنع قررت النقل بدون ترتيب مواصلات للعمال او سكن للمغتربين حيث ان مصنع السخنة السكن الخاص بالعمال به يبعد مسافه ساعه عن المصنع نفسه وكل ٨عمال في غرفه وبدون مياه نظيفة وسكن لا يصلح للاستخدام الآدمي.

واعتبر أن ما حصل عليه العمال بجوار فرمان النقل هو كلام فضفاض ومعسول ولم يحصل العمال علي قرار نقل مختوم من اداره الشركة ولم يحصلوا علي اجابه بخصوص العمال الغير قادرين علي السكن في السخنة وبالطبع لن يذهبوا يوميا لمسافه ٤ساعات ذهاب ومثلهم عوده.

ولفت إلى أقاويل أن الجيش اخذ ارض من ساويرس في القطاميه وساويرس كان عملها مخازن للمعدات الخاصة به واخدها منه لأنه محتاجها في مشاريعه وبالتالي ساويرس قرر يعمل مصنع اكتوبر مخزن للمعدات ونقل كل العمال الي مصنع السويس الذي يقول عنه العمال انه لا يستوعب كل هذا العدد وان هناك شبهه تصفيه للعمال بحلول٢٠٢٠.

وأضاف أن عائلة ساويرس تصفي أعمالها داخل مصر هربا من مناخ غير مناسب للعمل.

شاهد أيضاً

انتهاك حقوق المصريين

80 شخصية دولية: سجل مصر الأسود في حقوق الإنسان لا يؤهلها لاستضافة المؤتمر الأممي

طالبت 80 شخصية حقوقية مصرية ودولية، الأمم المتحدة باتخاذ موقف تجاه جرائم التعذيب وانتهاكات حقوق ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *