الأربعاء , 3 يونيو 2020
أهم الأخبار
الرئيسية 1 مصر بعد 3 يوليو 1 شهادات 1 شهادة مرعبة لطبيب بمعهد الأورام

شهادة مرعبة لطبيب بمعهد الأورام

كتب الدكتور ارميا محسن شفيق النائب بمعهد الاورام : احنا في كارثة .. أغيثونا انا بكتب الكلام ده و انا عارف كل تبعاته و متحمل نتايجها و اتكلمت بما يكفى الفترة اللى فاتت فى جروبات نواب معهد الاورام و اتواصلت مع ادارة المعهد بقدر استطاعتى كنايب فى المعهد و اتهددت باكتر من شكل و بتلميح و بطرق مباشرة انى هترفد و هتفصل من المعهد علشان بتكلم كتير و بعترض على الغلط ، و رغم انه انا عارف كل ده بكتب الكلمتين دول دلوقتى لانه اللى بيحصل بيعرض حياتى و حياة زمايلى و المرضى و اهلى للخطر بمعنى الكلمة و مينفعش يتسكت عليه اكتر من كده و مش خايف على مكانى فى نيابة الجامعة و لا التثبيت فى الوظيفة اكتر من خوفى على نفسى و اللى حواليا لانه دى حياتى و حياة اغلى الناس عندى و يا روح ما بعدك روح.

 وأضاف من وقت ظهور الوباء كوفيد ١٩ فى مصر و الاماكن الكبيرة زى القصر العينى تعاملت بامانة و احترافية بما يتناسب مع حجم امكانيتها لتقليل كل الفرص المتاحة لانتشار العدوى قدر الامكان و كانت الخطوات دى تتمثل فى غلق العيادات و تقليل الطاقة الى ٣٠٪ و تكوين فريق كامل لمكافحة الكورونا و تشخيصها و اتباع خطوات علمية فى مواجهتها و تقسيم الاطباء بالتبادل لمنع التكدس و الاختلاط و تكوين اماكن عزل مجهزة و مخصصة و الاكتفاء بمعالجة حالات الطوارئ فقط لتقليل الضغط على الموارد الطبية من موارد بشرية او مستهلكات قد نحتاجها اجلا فى مواجهة الوباء ، اغلب المؤسسات الكبيرة التزمت بده ماعدا معهد الاورام .

بدأنا الاول بصراع مفاده انه معهد الاورام ذا طبيعة خاصة و عيانين الاورام طوارئ كلهم و مينفعش نقفل مع اننا ياما بنقفل فى الاعياد و الاجازات الرسمية و مؤتمرات قسم الجراحة لكن الكورونا ماتستهلش اننا نقفل اسبوعين و نكتفى بالطوارئ علشان نقتل دورة المرض و اللى لو اصاب مريض من مرضى الاورام معندهوش مناعة فهو ميت لا محالة و بعد ضغط و صراعات لاسابيع بدأت تيجى قرارات متاخرة و مش متناسبة مع حجم الازمة و تم البدء فى تقليل اعداد العمليات و منع الاقارب للدخول الى العيادات و تقليل عدد الحالات و اغلب القرارات ماتنفذتش او تم نفيذها جزئيا و بعضها كان على الورق فقط .

بعدها بدأ يظهر تمريض داخل المعهد مصاب و فضل يجى المعهد ايام و هو مصاب و احنا منعرفش فاتعدى منه مرضى و اطباء و تمريض ، اترفض عمل مسحات لكل المخالطين ليه و اتقال بالبق اللى مخالط ليه يعزل نفسه بس كله فضل فى مكانه و شغالين بكامل طاقتنا لحد لما ظهر بعدها حالات تانية لتمريض و اطباء و بدأت مسحات الاطباء بتطلع ايجابى حتى لو مش عندهم اعراض مما يعنى احتمالية بنسبة ١٠٠٪ اننا تحولنا لاداة نقل العدوى كاطباء و فريق طبى بنعدى بعض و بنعدى المرضى و اهاليهم اللى بيجوا المعهد و يمشوا و بنعدى اهالينا اللى بنروحلهم بيوتنا .

وتابع كل ده و احنا كلامنا بيتاخد باستخفاف و اللى صوته يعلى او يعترض يتقال عليه بتاع مشاكل و يتهدد بفصله او تعطيل تثبيته و المعهد كما حذرنا جميعنا كنواب و تمريض الفترة اللى فاتت بقى اكبر مكان فى مصر طالع منه حالات ايجابى يوميا ، الحالات اللى طالعة مننا بيتصلوا بينا يبلغونا اننا ايجابى و لازم نتعزل و احنا جوة المعهد وشغالين مع بعض و مع المرضى و حتى ادوات الحماية اللى بنستخدمها فهى مجهودات ذاتية تم توفيرها بمعرفة اساتذتنا فى بعض الاقسام ولا تكفى الجميع و لا تكفينا لمدة  طويلة  و اى حد فينا بيتكلم فى غلق المعهد و عزله و تعقيمه و عزل كل العاملين فيه علشان يحمى نفسه و اهله و زمايله و المرضى بيتخون و يتهم انه بيتدلع و مش عاوز يشتغل و الناس اللى بيترفض يتعملها مسحات و بتطلع تعملها برة بتطلع ايجابى ، احنا حياتنا فى خطر زايد عن اى خطر بيواجه اى حد الفترة دى. #احنافي كارثة  #اغيثونا #معهد_الكورونا

المصدر : صفحة الصحفي فراج اسما عيل بموقع الفبسبوك قي 4 مارس 2020

شاهد أيضاً

ظهور الباحثة شيماء سامي في النيابة واستمرار اختفاء عبده فايد

أعلن المحامي الحقوقي المصري خالد علي ظهور الباحثة والناشطة السياسية شيماء سامي، اليوم السبت، في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.