الأحد , 8 ديسمبر 2019
أهم الأخبار
الرئيسية 1 مصر بعد 3 يوليو 1 الوضع الاقتصادي 1 محكمة الجنايات تنظر التحفظ على أموال حسن نافعة
الدكتور حسن نافعة
الدكتور حسن نافعة

محكمة الجنايات تنظر التحفظ على أموال حسن نافعة

  تنظر محكمة جنايات جنوب القاهرة ، اليوم الأحد، برئاسة المستشار علي الهواري، طلب النائب العام بالتحفظ على أموال أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة حسن نافعة.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا طوارئ المصرية قد باشرت التحقيق مع حسن نافعة، وذلك على خليفة بلاغ قدم ضده، وقيدت القضية برقم 397 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا.

وادعت النيابة العامة قيام نافعة بمشاركة جماعة الإخوان المسلمين في تحقيق أغراضها مع علمه بأغراضها، وارتكاب إحدى جرائم تمويل الإرهاب بتلقي أموال بقصد الإضرار بمصلحة قومية تحقيقاً لأغراض جماعة الإخوان المسلمين.

كذلك ادعت قبوله وأخذه أموالاً بقصد ارتكاب عمل ضار بمصلحة قومية للدولة المصرية والإخلال بالأمن والسلم العام، وذلك حال كونه موظفاً عاماً، وتنفيذاً لغرض إرهابي، وإذاعته عمداً أخباراً وبيانات وشائعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام وإلقاء الرعب بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة، واستخدام حساب خاص على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب الجريمة موضوع الاتهام السابق.

وجاءت التحقيقات بناء على بلاغ تقدم به المحامي طارق محمود، للنائب العام في غضون شهر إبريل الماضي للنائب العام، قيّد تحت رقم 4475 لسنة 2019 عرائض النائب العام، اتهم فيه حسن نافعة بالتحريض على الدولة المصرية والإساءة إليها ونشر أخبار كاذبة وتلقي تمويلات من الخارج.

وادعى البلاغ أن نافعة حضر مؤتمراً عقد في تركيا ضم جميع قيادات جماعة الإخوان المسلمين المقيمة في تركيا، وبناء على اتفاقات تمت بينه وبين تلك القيادات، تمت الإساءة لوضع مصر الدولي والتحريض عليها في المحافل الدولية والاستقواء بالخارج، عبر نشر أخبار كاذبة ومعلومات مغلوطة وملفقة أطلقها نافعة خلال إلقائه كلمته في المؤتمر، وذلك نظير تلقيه تمويلات نقدية مباشرة قبل توجهه لحضور المؤتمر في تركيا وأثناء حضوره.

كذلك ادعى البلاغ أن نافعة حرّض على مؤسسات الدولة المصرية تحريضاً مباشراً واتهمها باتهامات كاذبة، منها مسؤوليتها عن الاختفاء القسري والتضييق على حرية الرأي والتعبير في مصر، ووجود معتقلين سياسيين داخل السجون بدون محاكمات.

وأشار البلاغ إلى أن تلك التصريحات تناقلتها وسائل الإعلام، بالإضافة إلى نشرها على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما أساء لسمعة مصر داخلياً وخارجياً.

وادعى البلاغ أن ذلك يشكّل تحريضاً على الدولة المصرية والإساءة إليها ونشر أخبار كاذبة والتشارك مع جماعة الإخوان المسلمين لتنفيذ مخططاتها داخل مصر.

المصدر: صحيفة العربي الجديد في الاول من ديسمبر 2019

شاهد أيضاً

1

“التنسيقية المصرية”: 345 انتهاكًا للعسكر ضد المصريين الأسبوع الماضي

وصل عدد الانتهاكات وجرائم حقوق الإنسان التي ارتكبتها عصابة النظام الانقلابي في مصر، خلال الأسبوع ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *