عندما يطالب المواطن بحقه في ثروات بلاده وبشكل هادئ يكون رد فعل الحكومات عليه عنيفاً مستفزاً متعالياً قائلاً: “لا توجد موارد مالية، الخزانة العامة فارغة وتعاني من عجز حاد، أعباء وفوائد الديون تلتهم إيرادات الدولة، نقترض لتغطية القطاعات الأساسية مثل الصحة والتعليم والرواتب والدعم”.