الثلاثاء , 22 يناير 2019
أهم الأخبار
الرئيسية 1 مصر بعد 3 يوليو 1 الوضع الاقتصادي 1 وزير النقل: رفع أسعار تذاكر المترو قريبًا
3

وزير النقل: رفع أسعار تذاكر المترو قريبًا

ألمح وزير النقل بحكومة الانقلاب هشام عرفات، إلى احتمال رفع أسعار تذاكر المترو فى مطلع عام 2019، حيث أكد أنه لم يتم حتى الآن تحديد أسعار تذاكر الخط الثالث لمترو الأنفاق، رغم مرور 4 أشهر فقط على الزيادة الثانية لأسعار تذاكر المترو، في مايو الماضي، بنسبة وصلت إلى 250%.

وسبق أن اعترف قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، في تصريحات له على هامش “منتدى شباب العالم”، الذي عقد مؤخرا في مدينة شرم الشيخ، بأنه رفض افتتاح المرحلة الجديدة من مترو الأنفاق، التي ستسهم في تخفيف حدة التكدس المروري في العاصمة المزدحمة، منذ 8 أشهر كاملة، بدعوى أن تكلفة التذكرة غير اقتصادية، وتعادل ضعف قيمة السعر الحالي، على حد زعمه.

وزعم وزير نقل العسكر، في تصريحات صحفية، أن تشغيل الخطوط الجديدة لمترو الأنفاق يجب أن يتم على أساس اقتصادي مختلف عن الوضع بالنسبة للخطين الأول والثاني، لافتا إلى أن تكلفة صيانة وتطوير الخط الأول للمترو تبلغ ٣٠ مليار جنيه، يتم تدبيرها حاليا، وهو مبلغ ضخم كان من الممكن تلافيه إذا ما تم وضع أساس اقتصادي سليم لتشغيل الخط بما يضمن تغطية نفقات الصيانة والتطوير.

تبريرات واهية

“عرفات” ادعى أن “رفع أسعار تذاكر الخطين الأول والثاني، في وقت سابق من العام الجاري، وتحديد أسعارٍ أكثر ارتفاعًا للخطوط الجديدة للمترو، إن حدث، يستهدف في الأساس استدامة تشغيل وصيانة وتطوير تلك الخطوط التي هي في النهاية تخدم المواطن المصري وتختصر وقت انتقاله داخل القاهرة بمقابل مادي سيظل أقل كثيرا من أي وسيلة أخرى للنقل في القاهرة الكبرى”، على حد زعمه.

صب فى المصلحة

وفى مارس 2017، تم رفع سعر تذكرة مترو الأنفاق الذى يستقله يوميا قرابة 4 ملايين مواطن من متوسطي الدخل والفقراء بنسب بلغت 100%. أما في يونيو 2017 فقررت زيادة أسعار الوقود بنسب تصل إلى 100%، وفى يوليو 2017 تم رفع أسعار الكهرباء بنسب بين 18% و42%، وفى نوفمبر 2017 تمت زيادة الضرائب على السجائر بما يرفع أسعار العبوات بين 75 قرشا إلى 125 قرشا.

وفى ديسمبر 2017، قررت زيادة أسعار تذاكر المترو مرة أخرى ثلاثة أضعاف قيمتها 2 جنيه، والقطارات بنسب 60% إلى 200%.

وارتفعت تذاكر قطارات الدرجة الثانية بالسكة الحديد بنسبة 60%، والعادية بنسبة 200%، والتي يرتادها الملايين من الموظفين ومتوسطي الدخل والفقراء يوميًا. كما طالت الزيادات أسعار تذاكر قطارات الدرجة الأولى (مكيفة) بنسبة 40%.

قمع الغضب الشعبي

الزيادات السابقة قوبلت بغضب شعبي عارم تم قمعه قبل أن يتسع؛ حيث اقتحم مواطنون ماكينات الدخول، وتظاهر آخرون، واعتدت القوات الخاصة على الجميع.

وأعاد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تداول مقطع فيديو لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، خلال حديثه عن مرفق السكة الحديد ورفض تطويره، حين قال: “المرفق عايز 10 مليارات لعمل ميكنة بس، ولو أنا حطيتهم في البنك هاخد عليهم فايدة مليار جنيه”.

وتابع السيسي مستشهدًا برفع أسعار تذاكر المترو: “لما مرفق عايز أكتر من 100 مليار جنيه لتطويره، إحنا هنسده منين؟ هندفع قرض كوريا وفرنسا إزاي؟ الناس ليه مش بتسأل هنجيب منين، ولما أزود التذكرة جنيه يقول: أنا غلبان مش قادر، طيب وأنا كمان غلبان مش قادر”!.

شاهد أيضاً

1

“احنا بتوع الجمل”.. السيسي يهجر أهالي “نزلة السمان” بقنابل الغاز

استيقظ أهالي نزلة السمان بالهرم بمحافظة الجيزة على جحافل داخلية الانقلاب اليوم الإثنين، تقتحم المنطقة، ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *