الأربعاء , 27 يناير 2021
أهم الأخبار
الرئيسية 1 ثورة يناير 1 الحكم العسكري 1 وفاة اللواء عادل سليمان: أحد أبطال حرب أكتوبر رافضي الانقلاب
الخبير العسكري اللواء عادل سليمان

وفاة اللواء عادل سليمان: أحد أبطال حرب أكتوبر رافضي الانقلاب

غيب الموت، فجر اليوم الجمعة، اللواء  المتقاعد عادل سليمان، رئيس منتدى الحوار الاستراتيجي لدراسات الدفاع والعلاقات المدنية – العسكرية، وهو أحد أبطال الجيش المصري حيث شارك في العديد من الحروب، وكان قائداً للواء 13 مشاة في حرب السادس من أكتوبر 1973.

وأعلنت أسرة سليمان إقامة صلاة الجنازة عليه عقب صلاة الجمعة، في مسجد مستشفى الجلاء العسكري بطريق صلاح سالم في القاهرة.

ورحل سليمان عن عمر ناهز 77 عاماً، وهو حاصل على نجمة سيناء، ودرجة الدكتوراه في العلاقات الاستراتيجية، وأحد كتاب “العربي الجديد” الدائمين منذ صدوره،  حيث كانت له إطلالة أسبوعية يحلل فيها الشؤون المصرية والعربية.

ولد سليمان في صعيد مصر، وتحديداً في محافظة سوهاج عام 1943، ودرس التاريخ بكلية الآداب جامعة سوهاج، ثم حصل على درجة الماجستير في العلوم العسكرية، ودرجة الدكتوراه حول “العقائد والنظم العسكرية”، ليشغل منصب مدير المركز الدولي للدراسات المستقبلية والاستراتيجية، التابع لإحدى الجهات السيادية في مصر، والذي أغلق (لأسباب مادية) في أواخر عام 2012.

واعتقلت السلطات المصرية سليمان في 26 نوفمبر 2014 لمدة 20 يوماً، بسبب موقفه الرافض لانقلاب الجيش على الرئيس الراحل محمد مرسي.

وظلت أسرته تخفي خبر اعتقاله ظناً منها أن الأمر سيتم تداركه سريعاً بالإفراج عنه، إلا أن الخبر سرعان ما انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي (آنذاك).

كان رجل الأعمال الموالي للنظام المصري نجيب ساويرس قد وصف سليمان بـ”اللواء الإخواني”، ما مثل تحريضاً صريحاً عليه قبيل اعتقاله، نظراً لتكرار ظهوره في مداخلات هاتفية مع قناة “الجزيرة”، بغرض تفنيد الأحداث السياسية في مصر من منظور الخبير الاستراتيجي، والمحلل السياسي.

وعارض سليمان الانقلاب العسكري علناً منذ وقوعه في 3 يوليو 2013، وظل يحذر من تداعياته الخطيرة على البلاد طوال السنوات الماضية.

كما حذر دوماً من الأثر السلبي على الجيش المصري من جراء تدخله في السياسة، إضافة إلى تغيّر عقيدته القتالية بالتدخل في الشأنين الاقتصادي والاستثماري.

لم يصف سليمان ثورة 25 يناير 2011 بـ”المؤامرة”، كغيره من المحللين والخبراء الأمنيين، بل أعلن صراحة رفضه تدخل المؤسسة العسكرية في مسار السياسة.

وكان ممن يرفضون بشكل قطعي إطاحة الجيش أي رئيس منتخب، باعتبار أن العقيدة الوطنية للجيش المصري ترفض الانقلابات.

شاهد أيضاً

البنك الدولي: القطاع الخاص ممنوع من القيام بدور أكبر في الاقتصاد المصري

قال البنك الدولي في تقرير صدر يوم الاثنين إن القطاع الخاص في مصر ممنوع من ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *