الأربعاء , 5 أغسطس 2020
أهم الأخبار

“السيسي” يطلق يد الجيش للسيطرة على قطاع الأدوية بمصر

أحكمت القوات المسلحة المصرية قبضتها على قطاع الأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بالحكومة بشكل مطلق، خاصة بعد تشريع قوانين تكفل لها ممارسة النشاط بشكل منفرد.وكان مجلس الوزراء المصري وافق، قبل يومين، على مشروع قرار بالترخيص للهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية، لتأسيس شركة مساهمة باسم الشركة المصرية للاستثمارات الطبية.الغرض من تأسيس هذه الشركة هو دعم نشاط الهيئة، ...

أكمل القراءة »

إثيوبيا تضع مصر بين خيارين، استمرار التفاوض أو التدخل العسكري

أثارت نتائج القمة الإفريقية المصغرة التي عقدت الثلاثاء الماضي، بشأن أزمة سد النهضة الإثيوبي، بين زعماء مصر والسودان وإثيوبيا، وبمشاركة الاتحاد الإفريقي والمراقبين الدوليين، حالة من الغضب والإحباط في الشارع المصري، كما فرضت العديد من التكهنات حول مستقبل المفاوضات في الفترة المقبلة.  خاصة أن نتائج القمة التي لم تفض إلى شيء إلا تثبيت سياسة الأمر الواقع التي تفرضها الحكومة الإثيوبية، ...

أكمل القراءة »

كارثة : اغلاق 2000 مصنع طوب وتشريد عمالها نتيجة شلل قطاع البناء

توقف اكثر من الفين مصنع للطوب

كد خالد أبو غُريب، المتحدث الرسمي لجمعية أصحاب مصانع ‏الطوب الطفلي في مصر، أنّ حوالي 70% من مصانع الطوب في مصر (2000 مصنع)، من أصل نحو ‏‏2850 مصنعًا على مستوى الجمهورية، توقفت عن الإنتاج وتم تشريد عمالها، لعدم وجود مقدرة على دفع ‏رواتبهم من قبل أصحابها.

أكمل القراءة »

مقتل ضابط بالجيش ومتعاون معه برصاص “داعش” في سيناء

مقتل ضابط علي يد داعش في سيناء

نفذ تنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" مساء الخميس، جريمة جديدة، بإعدام ضابط بالجيش المصري بعد اختطافه على كمين للتنظيم بمدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء .

أكمل القراءة »

حملة “باطل” تطالب ضباط الجيش بالتصدي للسيسي

حملة باطل

دعت حملة شعبية معارضة قادة وضباط الجيش بالتحرك ضد عبدالفتاح السيسي للدفاع عن نهر النيل إثر إعلان إثيوبيا اكتمال المرحلة الأولى من ملء سد النهضة.

وكتبت حملة "باطل" على حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي: "رسالتنا إلى قادة وضباط مصر.. بعدما ضاع النيل.. تحركوا قبل أن تضيع مصر

أكمل القراءة »

الإخفاء القسري للدكتور رضا المحمدي بعد اعتداء الأمن عليه وأسرته بالسب والضرب

أكد مركز الشهاب لحقوق الانسان خبر إخفاء قوات الأمن قسريا للدكتور رضا المحمدي – أستاذ بكلية التربية جامعة الأزهر، وذلك منذ يوم الاثنين 13 يوليو 2020 بعد اقتحام منزله بالتجمع الأول، واقتادوه إلى جهة مجهولة وهو مريض سكر وقلب ويحتاج متابعة طبية مستمرة.

أكمل القراءة »

مصطفى عبد السلام يكتب: تساؤلات عن حصيلة قانون التصالح في مصر

وبأسلوب أفلام "الأكشن" والحركة والتشويق راحت أجهزة الدولة تهدم مئات من المباني المخالفة في محافظات عدة رفض أصحابها التقدم بطلب للتصالح ودفع الغرامات المقررة في القانون الجديد، بل وتنقل المواقع الإخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي عمليات الهدم بالصوت والصورة لملايين المواطنين، في محاولة من الحكومة لإيصال رسالة شديدة اللهجة للمخالفين مفادها أنه " إذا لم تسارعوا في سداد الغرامات فسنسوي عقاراتكم بالأرض، وخلال لحظات سنحولها إلى ركام كما رأيتم، وبالتالي تضيع ملايين الجنيهات التي تم إنفاقها في عملية التشييد والبناء، كما سيتم إنفاق مثلها في عملية التخلص من الركام".

أكمل القراءة »

هجوم بئر العبد: تهافت الرواية الرسمية للجيش

وتزامن الهجوم على المعسكر مع تعرض كمين للجيش بالقرية لهجوم آخر، فيما هاجم مسلحون المكانين من نقطة صفر، باستخدام أنواع مختلفة من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، بالإضافة إلى قذائف مضادة للدروع، بالتزامن مع إغلاق الطريق الدولي ومنع الحركة عليه في الاتجاهين، منعاً لوصول الإمدادات العسكرية والطبية إلى المكان.

أكمل القراءة »

مصر “الأكثر عرضة” للتخلف عن سداد مديونياتها

تشير التوقعات أيضا إلى أن الدول الثلاث ستضطر إلى الاختيار ما بين خفض الإنفاق الحكومي في السنوات القليلة المقبلة وطلب إعادة هيكلة مديونياتها، بعدما اتسع العجز في موازنات تلك الدول بشدة على خلفية الزيادة الكبيرة في الإنفاق العام منذ بدء تفشي وباء كورونا، وفقا لما قاله محللون.

أكمل القراءة »

هجوم دموي على معسكر رابعة في شمال سيناء

من جهتها، أكدت مصادر طبية عسكرية في شمال سيناء، لـ"العربي الجديد"، أنه جرى نقل جثث عشرة قتلى على الأقل، بالإضافة إلى عشرات المصابين، إلى مستشفيات العريش وبئر العبد والإسماعيلية، جلهم من العسكريين الموجودين في معسكر رابعة وكمين القرية، في أكبر إحصائية لهجوم دموي لتنظيم "ولاية سيناء" خلال الأشهر الماضية.

أكمل القراءة »

وائل قنديل يكتب:النبي محمد على قائمة التطبيع السعودي

لستَ هنا مع رقصة تطبيع شخصية يمارسها هواة غير رسميين، يمكن وقت اللزوم التصريح بأنهم لا يمثلون الدولة السعودية، وإنما أنت الآن مع خطوة رسمية تنقل التطبيع إلى عمق أبعد، حيث يأتي الدور على الجامعة الحكومية الأولى في السعودية، جامعة الملك سعود، لتتولى قيادة الهرولة نحو المحتل الصهيوني، فينشر محمد الغبان، أستاذ اللغة العبرية بكلية اللغات والترجمة بجامعة الملك سعود، مقالاً باللغة العبرية في مجلة تصدر عن جامعة إسرائيلية، في سابقةٍ هي الأولى، كما قال الإعلام الصهيوني.

أكمل القراءة »

مشروعية اعتصام رابعة والنهضة

بعد الحملة القوية والموجَّهة قبيل الانقلاب العسكري فى مصر ضد الرئيس الراحل محمد مرسي وحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، انتشرت التظاهرات والاحتجاجات السلمية في أنحاء البلاد. وبدأ اعتصام رابعة العدوية والنهضة يوم 28 يونيو 2013 تزامناً مع دعوات المطالبة بالتنحي، حيث خرج الملايين من المؤيدين لبقاء الرئيس محمد مرسي من مختلف التيارات غير المنتسبة لجماعة الإخوان، معتبرين أن ما يحدث هو انقلاب عسكري بحاضنة شعبية زائفة.

أكمل القراءة »

قراءة لتاريخ مصر تبرئ الفلاح من الخنوع للسلطة الغاشمة 2

بدءاً من الفتح العربي الإسلامي لمصر (640م) يمر حوالي الألف عام لا تتبلور خلالها أية قيادة قومية مصرية باستثناء قيادات الانتفاضات والتمردات الفلاحية التي بقيت كأهم مظهر من مظاهر استمرارية الشخصية الوطنية المصرية، إلى أن ظهرت فئة العلماء كقيادة وطنية في النصف الثاني من القرن السابع عشر.

أكمل القراءة »

قراءة لتاريخ مصر تبرئ الفلاح من الخنوع للسلطة الغاشمة

دأب كثير من الباحثين المعاصرين على وصف الفلاح المصري بالخنوع للسلطة الغاشمة، وأنه يتحمل القهر والبطش والفساد ولا يحرك ساكناً، ولما كان هذا الفلاح يشكل تاريخياً الجسد الرئيسي لشعب مصر، فإن هذا الحكم ينسحب بالضرورة على مجمل الشخصية الوطنية المصرية، فهل حقاً هذه الدولة المركزية (مصر) ذات السلطة المطلقة، التي كانت تملك كل شيء بما في ذلك البشر، وقوتهم اليومي، وناتج عملهم، والتي استمرت منذ فجر التاريخ حتى الثورة العرابية عام 1882 قد طبعت الشخصية المصرية بطابع الخنوع، أم إن رفض الإنسان المصري للقهر من جانب هذه السلطة طبع شخصيته بطابع المقاومة؟

أكمل القراءة »

أحمد عبد العزيز يكتب: الأمن القومي.. لأي قوم؟!

احمد عبد العزيز مستشار الرئيس مرسي

أزمتان تلقيان بظلالهما (هذه الأيام) على بلادي مصر! الأولى إثيوبية، والثانية ليبية!

الأولى، صنعها السيسي المنقلب في عام 2015 عامدا متعمدا، بالتوقيع على اتفاق (غامض) مع إثيوبيا والسودان، كان موضوعه؛ إعادة تقنين حصص الدول الثلاث في مياه النيل، ذلك الاتفاق الذي لم يعرف المصريون كنهه، ولا حتى خطوطه العامة، ولم يُعرض على ما يُسمى "مجلس النواب" الذي تم اختيار أعضائه على عين أجهزة الانقلاب الأمنية! والثانية، يسعى السيسي المنقلب (ما غيره) لصنعها مع الجارة الشقيقة ليبيا، بتكليف مباشر من رعاة الثورة المضادة في دول الربيع العربي!

أكمل القراءة »